مقابلات وتحقيقات

ولد اعبيد يجدد رفضه نتائج الانتخابات و يقول السلطات اعتقلت 1500من مناصري

جدد المرشح الرئاسي السابق، بيرام الداه اعبيد، رفضه نتائجَ الانتخابات الأخيرة، داعيا مناصريه إلى مواصلة التظاهر السلمي حماية لأصواتهم.

وأشار ولد اعبيد في مؤتمر صحفي زوال اليوم الأحد، إلى أنه حرم من الفوز بالرئاسة طيلة 15 سنة، مؤكدا أن مناصريه نزلوا إلى الشارع في مظاهرات سلمية، لم يتضرر منها أحد بسرقة أو فوضى.

وأضاف ولد اعبيد أنّ الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، “لو كان واثقا من نجاحه في الانتخابات لما قطع الإنترنت”.

وأكد بيرام أن السلطات اعتقلت نحو 1500 من داعميه، 1000 منهم في نواكشوط، بالإضافة لـ300 في مدينة نواذيبو، و200 في سيلبابي، و 100 في روصو، وفق قوله.

اظهر المزيد
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: